مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

"المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة"، هو مركز تفكير Think Tank مستقل، أنشئ عام 2013، في أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، للمساهمة في تعميق الحوار العام، ومساندة عملية صنع القرار، ودعم البحث العلمي فيما يتعلق باتجاهات المستقبل، التي أصبحت تمثل مشكلة حقيقية بالمنطقة في ظل حالة عدم الاستقرار وعدم القدرة على التنبؤ خلال المرحلة الحالية، بهدف المساهمة في تجنب "صدمات المستقبل" قدر الإمكان.


المقالات الخاصة بالكاتب

القضايا الخمس:

تطور أبعاد الخلافات المغربية الجزائرية الراهنة

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

رسائل عاجلة:

كيف تعامل الحرس الثوري مع نتائج الانتخابات الرئاسية؟

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

مهام جديدة:

حدود التغير في أدوار بعض القوى الدولية في سوريا

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

العائدون:

"المستقبل" يناقش اتجاهات "الإرهاب" في أوروبا بعد "مانشستر"

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

محددات التحول:

كيف ستتعامل الحكومة الجزائرية الجديدة مع التحديات الاقتصادية الراهنة؟

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

دوائر مترابطة:

مصالح إيطاليا في بؤر صراعات الشرق الأوسط

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

تأثير محدود:

هل يستطيع أكراد سوريا توظيف الإعلام لخدمة مشروعهم السياسي؟

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

آليات جديدة:

دوافع وتداعيات تأسيس "داعش" لـ"مدارس الأشبال"

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

تكتيك استباقي:

دوافع الضربة الأمريكية الثانية في سوريا

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

حدود الانطلاق:

هل يتيح طريق الحرير الجديد مكاسب اقتصادية للمنطقة؟

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

صحف عربية:

زيارة ترامب للسعودية تكشف عن دلالات استراتيجية

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

تحالفات تكتيكية:

أنماط وتحديات الدعم الأمريكي للأكراد في سوريا

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

الاستمرار:

لماذا نجح روحاني في تجديد ولايته الرئاسية؟

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

الإعلام الاستنطاقي:

تصاعد نشر "التصريحات المزعومة" في الشرق الأوسط

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

نموذج فنزويلا:

كيف يتعامل روحاني مع ضغوط خصومه؟

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة