العدد 30

ما بعد "إسطنبول":

احتمالات سيطرة المعارضة على الحكم في تركيا

عبداللطيف حجازي
ما بعد "إسطنبول":

مثلت خسارة حزب العدالة والتنمية عدداً من البلديات الكبرى في الانتخابات المحلية في مارس 2019 ، على رأسها العاصمة السياسية أنقرة والعاصمة الاقتصادية إسطنبول، للمرة الأولى في تاريخه منذ وصوله للحكم في نوفمبر 2002 ، مؤشراً على تراجع شعبية الحزب ورئيسه أردوغان، بما يحمله ذلك من احتمالية خسارته الاستحقاقات الانتخابية القادمة في .2023

لاستكمال قراءة الموضوع اضغط هنا