العدد 5، ديسمبر 2014

النموذج الإماراتي:

فلسفة وأبعاد ومؤشرات تجربة التنمية في دولة الإمارات العربية المتحدة
الأربعاء، 30 نوفمبر، 2016
النموذج الإماراتي:

تطرح دولة الإمارات منذ قيام الاتحاد في الثاني من ديسمبر عام 1971 نموذجاً فريداً لامتزاج التنمية المستدامة، والحكم الرشيد، والتقدم التكنولوجي، والتضامن المجتمعي، في ظل تكامل قيم الأصالة التراثية، والتشبث بالموروث الثقافي بالتحديث المتواصل، والتطلع للصدارة العالمية، وهو ما عبرت عنه مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، بأن دولة الإمارات "لم تعد دولة في عالم وإنما عالم في دولة"، تعبيراً عن التوجهات العالمية الحاكمة لسياسات دولة الإمارات وتجاوزها مرجعية النطاق الإقليمي، سواء الخليجي أو الشرق أوسطي.

لقراءة النص كاملاَ رجاءً الضغط هنا