أخبار المركز
  • مركز "المستقبل" يُطلق نسخة جديدة لموقعه الإلكتروني
  • تنظيم حلقة نقاش عن العلاقات الأمريكية - الصينية بحضور د. كريم القاضي، باحث زائر بمركز الدراسات الاستراتيجية في كلية فليتشر الأمريكية
  • كتاب جديد صادر عن مركز المستقبل بعنوان (جيوبوليتيك الغاز: مستقبل صناعة الغاز الطبيعي في القرن الحادي والعشرين)
  • مركز المستقبل يصدر العدد 34 من دورية "اتجاهات الأحداث"
  • أصدر مركز "المستقبل" كتاباً جديداً بعنوان (الحرب الروسية – الأوكرانية.. عودة الصراعات الكبرى بين القوى الدولية)

ضمن فعاليات "الشارقة للكتاب":

باحثو "المستقبل" يشاركون في توقيع إصدارات المركز الجديدة

13 نوفمبر، 2022

image

انطلاقاً من المشاركة الفعالة لمركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة في أبوظبي، بمعرض الشارقة الدولي في نسخته الجديدة رقم 41، شارك باحثو المركز في حفل توقيع إصدارات المركز الجديدة، فقد وقع أحمد عاطف رئيس التحرير التنفيذي للموقع الإلكتروني للمركز، كتابه الجديد "الحرب الروسية – الأوكرانية.. عودة الصراعات الكبرى بين القوى الدولية"، الذي شارك فيه مجموعة من المؤلفين. 

وصدر الكتاب ضمن سلسلة "كتب المستقبل"، ويعد من أوائل الإصدارات في مراكز الفكر العربية التي تناقش وتحلل الحرب الروسية الأوكرانية، بتسليط الضوء على أبعادها المختلفة برصد ومتابعة تطوراتها، وتفسير أدوار الأطراف الفاعلة فيها، واستعراض التأثيرات المتنوعة والممتدة لها. ولا يؤشر مسار الحرب، حتى صدور الكتاب، على تهدئة محتملة في الأفق، في ظل تصميم أطرافها على مواصلة التصعيد العسكري، مدفوعين في ذلك بأهدافهم من الحرب، ورفض تقديم تنازلات للآخر.

ويتكون الكتاب من خمسة فصول رئيسية، الجذور التاريخية للأزمة الراهنة"، وأسباب الحرب، والمواقف الغربية منها، واستراتيجية روسيا فيها وردود فعلها على العقوبات المفروضة عليها، فضلاً عن متابعة وتقييم التطورات الميدانية والمسارات العسكرية في الحرب، وتأثيرات الحرب على توازنات القوى الدولية"، وتأثيراتها على النظام الاقتصادي العالمي، والامتدادات الإقليمية لها المرتبطة بتداعياتها على منطقة الشرق الأوسط

كما شارك في حفل التوقيع إبراهيم الغيطاني رئيس برنامج دراسات الطاقة بالمركز، ووقع كتابه الجديد "جيوبوليتيك الغاز: مستقبل صناعة الغاز الطبيعي في القرن الحادي والعشرين"، الذي يتناول قضية أمن الطاقة، خاصة في أوروبا، عقب اندلاع الحرب الروسية – الأوكرانية، في 24 فبراير 2022، حيث اضطربت إمدادات النفط والغاز الروسيين إلى أسواق الاستهلاك الأوروبية، مما نجم عنه فوضى في أسواق الطاقة وارتفاع قياسي في أسعار الطاقة العالمية. فقد سلطت الحرب الأوكرانية الضوء على الأهمية الحيوية للغاز الطبيعي في تأمين احتياجات الدول من الطاقة، على الرغم من توسع حكومات العالم المتقدم، منذ سنوات، في استخدام مصادر الطاقة النظيفة للحد من الكربون.

ويتطرق الكتاب لهذه القضية عبر خمسة فصول، تناولت نشأة الغاز الطبيعي وتاريخ اكتشافه، ودورة إنتاجه، وتطورات بنية إنتاج الغاز الطبيعي في العالم في العقدين الماضيين، وأبرز منتجي الخام المؤثرين في السوق، فضلاً عن المناطق الواعدة في إنتاج الغاز في المستقبل على غرار حوض شرق المتوسط وأفريقيا جنوب الصحراء. ودور منطقة الشرق الأوسط كمنتج بارز للغاز حالياً وواعد مستقبلاً. ويسعى الفصل أيضاً لاستشراف تداعيات تطوير موارد الغاز الصخري على تغيير قواعد اللعبة في سوق الغاز الطبيعي بالمستقبل. ثم ينتقل الفصل إلى تحليل اتجاهات استهلاك الغاز عالمياً.

ويستعرض الكتاب دور خطوط الأنابيب وصناعة الغاز المسال في نمو أسواق الغاز الطبيعي على مستوى العالم، وزيادة ربط واندماج الأسواق وتعزيز أمن الطاقة العالمي، وتأثير الحرب الروسية-الأوكرانية على أسواق الغاز الروسية والأوروبية والعالمية، ومستقبل هذه الأسواق على المديين المتوسط والبعيد في ضوء الحرب. ويختتم الكتاب باستشراف مستقبل دور الغاز الطبيعي في سوق الطاقة العالمي، وتوقعات وسيناريوهات الشركات الخاصة والمنظمات المعنية بالطاقة لمستقبل إنتاج الغاز الطبيعي والطلب عليه حتى عام 2050.

وتعد سلسلة "كتب المستقبل" من أبرز منتجات مركز المستقبل، وصدر ضمنها العديد من الكتب التي تتناول القضايا والمواضيع الاستراتيجية في مختلف المجالات السياسية، والأمنية والعسكرية، والاقتصادية، والتكنولوجية، والمجتمعية.