التقديرات

تقنين الطائفية:

تداعيات إدماج الحشد الشعبي في الجيش العراقي

الثلاثاء، 09 أغسطس، 2016
تقنين الطائفية:

ملخص:

يشير قرار رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بتحويل ميليشيات الحشد الشعبي إلى جزء من الجيش العراقي، إلى محاولة تقنين وضعها قانونياً، ولكن هذا القرار يحمل معه تداعيات سلبية عديدة، إذ من المتوقع أن يساهم هذا القرار في بناء طبقة نخبوية سياسية جديدة لها شبكة مصالح اقتصادية بالبلاد، نظراً لنفوذها الأمني المتصاعد، كما أنه يعد تقنيناً غير مباشر للنفوذ الإيراني في العراق، وسيؤدي إلى زيادة الاحتقان والعنف الطائفي، بما يعيق جهود إصلاح العملية السياسية، ويقوض فرص تحقيق مصالحة حقيقية مع المكون السني.

لقراءة النص كاملاَ رجاءً الضغط هنا


الكلمات المفتاحية: ميليشياتعراق

أضف تعليقك على هذا الموضوع:

التعليقات